للحجز:

اسعار الولادة الطبيعية في مصر| هل هي ثابتة أم متفاوتة؟

اسعار الولادة الطبيعية

الولادة الطبيعية هي خروج الطفل عن طريق المهبل بعد مرور ما يقارب من 37-42 أسبوعاً من الحمل. وتختلف اسعار الولادة الطبيعية في مصر، وذلك حسب العديد من العوامل التي ترتبط بصحة الأم والجنين في أثناء وبعد الولادة.

لذا نوضح في هذا المقال أسباب تفاوت اسعار الولادة الطبيعية في مصر، ولماذا تختلف تكلفتها عن الولادة القيصرية، لذا لا تتردد في متابعة هذه المعلومات المفيدة. 

لماذا تختلف اسعار الولادة الطبيعية بين المراكز الطبية في مصر؟

في الحقيقة إن اسعار الولادة الطبيعية تختلف بين مركز طبي وآخر، ويرجع ذلك إلى العديد من العوامل، منها:

خبرة الطبيب

مراقبة مراحل عملية الولادة الطبيعية التي تمر بها الأم، ومعرفة هل هناك داعٍ للتدخل ببعض الأدوية التي تسرّع أيًا من هذه المراحل وتعجّل من الولادة أم لا، بالإضافة إلى القدرة على تحديد إمكانية نجاح الولادة الطبيعية أم أن الحالة تحتاج إلى الولادة القيصرية.

جميع هذه العوامل تعتمد على خبرة ومهارة الطبيب في مثل هذه الحالات، ولتفاوت الخبرة بين الأطباء -والتي هي عامل من عوامل تحديد التكلفة- تختلف أيضًا تكلفة الولادة الطبيعية. 

تكاليف التخدير

تختلف تكاليف التخدير من حالة لأخرى، وذلك حسب الحالة الصحية للأم، والسن والوزن، وعلى أساس تكاليف التخدير تختلف تكاليف الولادة الطبيعية.

الحالة الصحية للأم

أحد أهم العوامل التي تؤثر في اسعار الولادة الطبيعية، هي الحالة الصحية للأم خلال فترة الحمل وبعد الولادة، ذلك لأن هناك بعض النساء يعانين من بعض المشاكل الصحية خلال فترة الحمل، ويتطلبون تجهيزات خاصة داخل غرفة العمليات في أثناء وبعد الولادة، لذا تعد هذه التجهيزات تكاليف إضافية إلى تكاليف العملية الأساسية. 

اقرأ أيضا: سعر اشعة دوبلر

التحاليل والفحوصات التي يخضع لها كل من الأم والجنين

عندما تشعر الأم بأعراض الولادة، هناك بعض الفحوصات التي يتأكد من خلالها الطبيب هل هذه اعراض الولادة الطبيعية بالفعل أم بعض الانقباضات الرحمية التي تعاني منها النساء في الشهور الأخيرة من الحمل.

وفي حال تأكد الطبيب من أعراض الولادة الطبيعية فيكون بحاجة إلى إجراء بعض التحاليل للتأكد من الحالة الصحية للأم ومدى استعدادها للولادة الطبيعية، منها قياس ضغط الدم، ومستوى السكر في الدم، والهيموجلوبين، وتختلف تكاليف هذه الفحوصات من مركز طبي إلى آخر، لذا تختلف أسعار الولادة الطبيعية.

تكاليف الإقامة داخل المستشفى

بعض حالات الولادة الطبيعية الصعبة مثل كبر حجم الجنين أو وجوده بوضع غير طبيعي في الرحم، تتسبب في تعسر الولادة، وإجهاد الأم كثيرًا، لذا تستدعي هذه الحالات إقامة الأم داخل المستشفى لفترة تمتد من نصف يوم إلى يوم تقريبًا، ليستطيع الطبيب مراقبة حالة الأم والجنين الصحية، واحتمالية معاناتهم من أي مضاعفات.

الرعاية الخاصة التي يحتاجها بعض الأطفال بعد الولادة

بعد الولادة يقوم طبيب مختص بفحص الأطفال، ومعرفة ما إذا كانوا بحاجة إلى المكوث في الحضّانة أم لا، وحاجتهم للرعاية الطبية الخاصة، وكل ذلك يؤثر في اسعار الولادة الطبيعية.

أيهما أفضل الولادة الطبيعية أم القيصرية؟

لا يمكن الحكم بأفضلية الولادة الطبيعية عن القيصرية والعكس، وذلك لأن ما يحدد أفضلية الولادة الطبيعية أو القيصرية بالنسبة للأم، هو حالتها الصحية وحالة الجنين أثناء شهور الحمل، ووضع الجنين داخل الرحم خلال الشهور الأخيرة من الحمل، وظروف الولادات السابقة للأم، والفحوصات والتحاليل التي يجريها الطبيب خلال الشهور الأخيرة من الحمل، والتي على أساسها يحدد نوع الولادة التي ستخضع لها الأم.

اقرا عن : الولادة القيصرية

لماذا تختلف تكلفة الولادة الطبيعية عن القيصرية؟

هناك بعض العوامل التي تجعل تكلفة الولادة القيصرية أعلى من الولادة الطبيعية، من هذه العوامل:

  • اختلاف تكاليف التخدير النصفي في الولادة القيصرية.
  • استدعاء جرّاح، ليقوم بدوره في تقطيب جرح الولادة القيصرية.
  • تكاليف إضافية للمعدات والخيوط الطبية المستخدمة للجرح.
  • حاجة الأم إلى الإقامة داخل المستشفى لمدة أقصاها يوم.
  • الأدوية التي تحتاجها الأم بعد العملية، كمسكنات الألم وبعض الأدوية التي تساعد في التئام الجرح سريعًا.

ختامًا وبعد أن ذكرنا أسباب اختلاف اسعار الولادة الطبيعية في مصر، نوضح أن خبرة الطبيب والتي تعد أول هذه الأسباب، هي من أهم العوامل التي يجب أن يتحرى كلاً من الوالدين الدقة عند اختيارها، لأنها تحدث فارقًا كبيرًا في صحة الأم والجنين.

أقرأ أيضًا:

اسعار الولادة القيصرية واختلافها

تجربتي مع السونار الرباعي 

لماذا انخفضت نسبة الولادة الطبيعية مؤخرًا

للحجز و الاستعلام مع الدكتور هشام جودة

Img back to top
Img back to top