للحجز:

متى يبدأ القلق من تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات؟

متى يبدأ القلق من تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات؟

متى يبدأ القلق من تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات، الدورة الشهرية إحدى علامات البلوغ الفتيات، ويختلف موعد بدايتها من فتاة لأخرى، الأمر الذي قد يدفع إلى طرح السؤال الشائع: متى يبدأ القلق من تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات؟

وفي هذا المقال يجيب الدكتور هشام جودة عن هذا السؤال من أجل طمأنة الأهل على صحة بناتهم، ولتوضيح متى يستدعي الأمر استشارة طبيب أمراض النساء المختص.

متى يبدأ القلق من تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات؟

السن الطبيعي لنزول أول دورة الشهرية يقع ما بين 10-15 سنة، وإذا بلغت الفتاة 15 عامًا فأكثر ولم تبدأ دورتها الشهرية بعد، فقد تحتاج إلى الخضوع للفحص من قِبَل طبيب متخصص لمعرفة الأسباب وراء ذلك الأمر.

وينبغي أن نوضح وجود نوعين لمشكلة تأخر الدورة الشهرية، هما:

  • النوع الأولي: عدم حدوث الحيض رغم تخطى عمر الفتاة 15 عامًا.
  • نوع ثانوي: انقطاع الطمث مدة تزيد عن 3 أشهر بعد حدوث الدورة الشهرية لدى الفتاة بانتظام.

ولا يعد تأخر الدورة الشهرية أو انقطاعها حالة مرضية، إلا أنه مشكلة قد تنتج من خلل هرموني، أو تناول بعض الأدوية، لذلك يجب عرض الفتاة على طبيب متخصص في أمراض النساء والتوليد عند معاناتها أي من نوعي تأخر الدورة الشهرية السابق ذكرهما.

الدورة الشهرية مدة 3 أشهر متتالية أو تأخرت في بدأها وكان عمر الفتاة تخطى 15 عامًا.

وبعد أن أجبنا عن سؤال “متى يبدأ القلق من تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات؟”، دعونا نتعرف إلى أهم أسباب معاناة الفتيات تلك المشكلة.

اقرا المزيد عن:سعر أشعة دوبلر على الرحم

ما أسباب تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات؟

توجد مجموعة من الأسباب والعوامل التي قد تؤدي إلي تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات، منها:

  • متلازمة تكيس المبايض.
  • عدم انتظام التبويض.
  • نقص أو زيادة الوزن، لأن اضطراب نسب دهون الجسم قد تسبب مشكلات التبويض.
  • تشوهات الجهاز التناسلي الأنثوي.
  • خلل نشاط الغدة الدرقية (فرط أو ضعف نشاطها).
  • أورام الغدة النخامية في المخ التي قد تمنع التبويض.
  • ممارسة بعض التمارين الرياضية الشاقة.
اسباب تأخر الدورة الشهرية
اسباب تأخر الدورة الشهرية

ما أعراض تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات؟

العرض الأساسي لتأخر الدورة الشهرية عند الفتيات هو غياب الحيض أو انقطاعه، وقد تعاني الفتاة مزيدًا من الأعراض طبقًا لحالتها الصحية، ومن بين هذه الأعراض:

  1. حب الشباب.
  2. نمو الشعر الزائد في الجسم.
  3. تساقط شعر الرأس.
  4. خروج إفرازات من حلمات الثدي.
  5. الصداع.
  6. الشعور بألم في الحوض.
  7. عدم نمو الثدي وشعر العانة، وهما يقعان ضمن علامات تأخر البلوغ أيضًا.

كيف يتعامل الأطباء مع تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات؟

بعد زيارة الطبيب المختص وتوضيح الأعراض التي تعانيها الفتاة، تبدأ مرحلة التشخيص عبر الحصول على تاريخها المرضي، ثم خضوعها للفحص البدني. وبناء على نتائج الفحص قد يطلب الطبيب إجراء بعض تحاليل الدم لقياس مستوى بعض الهرمونات، إلى جانب الخضوع لفحص الموجات فوق الصوتية أو التصوير بالرنين المغناطيسي.

و يحدد الطبيب العلاج المناسب بناءًا على نتائج الفحوصات، وسبب حدوث المشكلة، وعُمْر الفتاة، وتتضمن الوسائل العلاجية المقترحة:

  • الانتظار بعض الوقت في حالة تأخر الحيض الأولي.
  • وصف بعض الأدوية التي تساعد على علاج انقطاع الحيض الثانوي عند الفتيات، منها:
    • الأدوية الهرمونية، مثل حبوب منع الحمل.
    • أدوية علاج متلازمة تكيس المبايض.
  • التدخل الجراحي: قد تتطلب بعض الحالات الخضوع للتدخل الجراحي، كأن تعاني الفتاة نمو أورام الغدة النخامية التي تستدعي الاستئصال.

إلى هنا ينتهي هذا المقال الذي أجبنا خلاله عن أحد أكثر الأسئلة شيوعًا التي تستقبلها عيادة الدكتور هشام جودة -أستاذ أمراض النساء والتوليد والحقن المجهري وجراحات المناظير-، وهو: متى يبدأ القلق من تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات؟

يمكنكم زيارة مدونتنا الطبية من أجل التعرف إلى مزيد من المعلومات عن وسائل علاج أمراض النساء ومتابعة الحمل والحقن المجهري، وللحصول على التشخيص الدقيق ندعوكم إلى زيارة عيادتنا للحصول على الاستشارة الطبية الموثوقة. احجز موعدك الآن عبر الاتصال بالأرقام الموضحة في موقعنا الإلكتروني.

اقرا ايضًا:

ما هي علامات الولادة القيصرية  

كيف اتابع حملي للاطمئنان على صحة الجنين؟

نسبة الحمل بعد استئصال الورم الليفي من الرحم

للحجز و الاستعلام مع الدكتور هشام جودة

Img back to top
Img back to top